تطور جديد يساعد على كشف علاج الزهايمر

حدد باحثون بمدرسة الطب بجامعة كيس وسترن ريزرف في كليفلاند بأوهايو، هدفاً جديداً في تطور مرض الزهايمر، الذي يمكن أن يؤدي إلى علاجات تركز على معالجة حالة التحلل العصبي مبكراً. وقد ساعد هذا الاكتشاف على تعزيز مقاربة واعدة لأبحاث مرض الزهايمر، تتمثل بالعثور على ومعالجة العمليات مبكراً في مراحل تطور المرض، على أمل إبطاء تقدمه.

وقال شين كي الباحث الرئيس في الدراسة، لمجلة «ساينس أدفانسيز»: «هناك جزء مفقود في الأحجية، وقد اكتشفنا مساراً قابلاً للتحقق والعلاج المبدئي، قبل أن يتمكن المرض من إلحاق الكثير من الأضرار، وقبل ظهور العوارض السريرية».

أما أندرو بييبر المشارك في الدراسة فقال: «هناك أدلة متنامية بأن الزهايمر يتطور في مرحلة مبكرة أكثر مما كان يتوقع، تعادل عقوداً على الأرجح من القدرة على تشخيصه سريرياً. وإن إمكانية تحديده وعلاجه مبكراً، سيشكل أمراً محورياً في معركة محاربة تأثيراته المدمرة».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات