استأجر قطعة أرض بأقل من 3 دولارات فربح 80 ألفاً

كشف مزارع من السكان الأصليين في الهند أن حياته تغيرت كليا بعد أن عثر على قطعة من الألماس عيار 14.98 قيراط في قطعة أرض مساحتها 100 متر مربع.

ووفقا لروسيا اليوم فقد عثر لاخان ياداف (45 عاما) على الماسة في أرض استأجرها الشهر الماضي مقابل 200 روبية فقط (2.70 دولار) في ماديا براديش، وفقا لتقارير "تايمز أوف إنديا".

وبيع الحجر الكريم بالمزاد العلني في 5 ديسمبر مقابل أكثر من 6 ملايين روبية، ما يزيد قليلا عن 80 ألف دولار.

وقال ياداف لصحيفة "تايمز أوف إنديا" يوم الأحد، إنه كان يحاول حرث الأرض فقط عندما رأى الوهج غير العادي، مشيرا إلى أن الكنز المدفون كشف عن نفسه في حفنة من التراب، وأنه كاد يخطئ في اعتبار الجوهرة الثمينة حصاة، ثم التقط الحجر وتأكد من ذهابه إلى مكتب الماس الإقليمي، أنه ماسة، وهكذا بين عشية وضحاها، أصبح "مليونيرا"، قائلا: "لقد تغيرت حياتي".

وعندما سئل عما يخطط لفعله بثروته المكتشفة حديثا، قال ياداف إنه مصمم على عدم تبديد أمواله، واختار وضعها في وديعة ثابتة ليتمتع أبناؤه الأربعة بتعليم جيد.

وأوضح المزارع الهندي أنه حتى وقت قريب، كان مجرد واحد من العديد من الفلاحين الذين طردوا من حديقة بانا الوطنية في ولاية ماديا براديش. وكونه مزارعا حصل على تعويض سمح له بالحصول على جاموسين وهكتارين من الأرض. وبعد العثور على الماسة، كان أول شيء فعله ياداف هو شراء دراجة نارية.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات