مصمم يقدم ملابس من الحقبة الإمبراطورية لفيتنام

لا شكّ في أن الملابس الجميلة العائدة إلى الحقبة الإمبراطورية في فيتنام لا تتماشى، بحريرها الناعم وتطريزاتها المتناهية الدقّة وأكمامها الواسعة والفضفاضة، مع متطلّبات الحياة العصرية، غير أن مصمّماً شاباً يسعى إلى إقناع أبناء جيله بأن ارتداءها ما زال ممكناً اليوم.ويقول نغوين دوك لوك (28 عاما) في تصريحات لوكالة فرانس برس «مرادي هو أن يكون في كلّ خزانة ملابس فيتنامية، إلى جانب الألبسة الغربية الطراز والسراويل والفساتين البسيطة، زيّ واحد على الأقلّ قائم على الأزياء الاحتفالية القديمة، يُختار في المناسبات المهمّة»، مثل الأعياد وحفلات الزفاف.

ويوظّف المصمّم الشاب 11 شخصاً في مشغله الواقع في هانوي وتستنسخ مجموعته «إي فان هيين» الملابس الملوّنة والفخفاخة في أغلب الأحيان، التي كانت الطبقة الحاكمة تزدان بها في عهد سلالة نغوين، التي حكمت فيتنام طوال قرن ونصف قرن تقريباً اعتباراً من العام 1802. 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات