الجائحة تخفّض متوسط العمر في السويد

كشفت نتائج استطلاعات الرأي في السويد عن تراجع في متوسط العمر المتوقع وارتباطه المباشر بجائحة كورونا.

وأكدت السلطات المعنية أن التراجع بدا واضحاً، لا سيما بعد ارتفاع ملحوظ في معدلات متوسط العمر لأكثر من قرن من الزمن. وأعاد الاقتصادي السويدي قسطنطين غوردجييف تغريدةً عبر تويتر تشير كيف أن متوسط الحياة في السويد متجه للتراجع للمرة الأولى خلال قرن بسبب «كوفيد».

وذكرت التقارير أن البلد قد تأثرت بقوة بالجائحة مقارنةً بالبلدان النوردية الأخرى كفنلندا والنروج والدنمارك. وأشارت الاستطلاعات إلى أن التراجع الحالي وصل إلى 80.8 لدى الرجال خلال العام حتى أغسطس وإلى 84.4 لدى النساء. ويذكر أن هيئة الاستطلاعات السويدية «ستاسيستيكس سويدين» قد أشارت إلى أن معدل متوسط أعمار الشعب السويدي قد شهدت ارتفاعاً بين أعوام 1900 و2019.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات