ابتكار أزياء مستدامة من جذور الفطر

لطالما كان الفطر مصدراً للغذاء لكنه قد يتحول سريعاً إلى ملابس نرتديها مع ماركة «ميكو تيكس» المبتكرة والمستدامة التي دخلت اللائحة القصيرة لجائزة المفوضية الأوروبية للابتكار الاجتماعي. وتمضي أنييلا هويتينك، المصممة التي كانت تعمل لأسماء بارزة في عالم تصميم الأزياء مثل تومي هيلفيجر وقتاً طويلاً في غرفة ملأى بالعفن تعيش حلمها.

ويذكر أن المصممة البالغة من العمر 46 عاماً من مدينة سوست الهولندية اتسمت بانجذابها للأنماط غير التقليدية الذي تجلى مؤخراً بابتكار ملابس من جذور الفطر. وتقول هويتينك لموقع «داتش نيوز»: «لطالما كنت مهتمةً بالجزء المتعلق بالتطوير.

وتركز طريقتي في العمل على كل ما هو خارج نطاق صناعة الأزياء والعثور على سبل تطبيقها. إني أؤمن بأنه داخل نقاط التقاطع بين الصناعات يكمن الابتكار الحقيقي». أول ما لفتت فكرة تصنيع ملابس من الغزل الفطري عام 2014، وتشير أنيليا إلى أن القدرة على تشكيل ملابس كاملة الأشكال تميز المشروع عن سواه في عالم الأزياء المستدامة التي يتم تنفيذها بتقية الطباعة ثلاثية الأبعاد. وتؤكد أن سلسلة التزويد تقتصر على خطوتين هما زراعة النسيج وإنتاجه بما يقلّص فضلات الإنتاج بنسبة %30.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات