فصيلة جديدة من القرود في ميانمار

تمكن باحثون من مركز «بريمايت» الألماني وجمعية عالم النباتات والحيوانات الخيرية، من تحديد فصيلة جديدة من القرود المعرضة للانقراض تم اكتشافها في أحد مناطق البراكين الخامدة في ميانمار، وفق ما ذكرت صحيفة «إندبندنت».

القرد الذي يعيش في الغابات يدعى «بوبا لانغور» تم وصفه بأنه عرضة للانقراض، حيث أشار العلماء إلى أنه لا يوجد منه سوى 200 تقبع في جماعات منعزلة.

ويختلف هذا النوع في لون الفرو، لا سيما ذلك المائل للرمادي ووجهه الذي يشبه القناع واللصقات فاتحة اللون حول العينين، إضافةً لطول ذيله ومقاييس جمجمة الرأس. وقام العلماء بإجراء أبحاث جينية واستطلاعات ميدانية تتضمن تحليل أنواع تبلغ مئة عام من العمر محفوظة في متحف التاريخ الطبيعي بلندن.

وفي الإطار، قال روبؤتو بورتيلا ميغيز، كبير القيمين المشرفين على الثدييات في المتحف: «نأمل أن تساعد تسمية تلك الفصيلة بالحفاظ عليها. وسيكون هناك في ظل منح تلك الحيوانات المكانة العلمية والشهرة التي تستحق المزيد من الجهود المركزة لحماية تلك المنطقة».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات