نُصُب إلكترونية تجسر «الحنين» بين سنغافورة واليابان

أثناء تفشي فيروس «كوفيد 19» أغلقت الحدود الدولية أمام معظم المسافرين وأصبح السفر للخارج أكثر صعوبة، من هنا اتجهت سنغافورة واليابان لوسيلة تمثلت بتركيب أجهزة وسائط متعددة تنقل «الحنين» عبر تجسيرها الروابط بين الناس في كل من سنغافورة واليابان.

بحسب وكالة الأنباء الصينية «شينخوا»، فإن النصب الإلكترونية المسماة «Dandelion» تأتي كتمثال بطول مترين في ميزة تتيح تفاعل الناس في سنغافورة واليابان مع بعضهم بعضاً فيما تجسد كزغب هندباء افتراضي.

نفحة هواء بسيطة كفيلة بكل شيء، فعندما يقوم شخص ما في سنغافورة بمسح رمز الاستجابة السريعة ويوجه هاتفه المحمول إلى «النفخ» في الهندباء التي تم تركيبها، فإن نباتات الهندباء تلك سوف تسافر (مجازياً) إلى نظيرتها في اليابان لتتحول في لحظات إلى زهور الفاوانيا هناك.

في المقابل على الضفة الأخرى، سيتفتح زغب الهندباء من اليابان إلى ساكوراس في سنغافورة، عندما «ينفخ» شخص ما في اليابان في نصب الهندباء هناك.

الجدير بالذكر أن تلك النصب الإلكترونية التفاعلية تعرض في البلدين حتى 15 نوفمبر الجاري. 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات