الفهد الفرنسي المسروق «نجم متعجرف» في هولندا

يمضي فهد أسود سُرق من حديقة شمالي فرنسا سنة 2019 أياماً سعيدة في محمية للسنّوريات بهولندا، حيث يتصرّف مثل «نجم متعجرف».

يقول روبرت كروييف من مؤسسة الأسد الواقعة شمال هولندا: «كان خائفاً جداً في البداية، مثل كلّ الحيوانات المدجّنة التي تصلنا، لكنه بات اليوم يتصّرف فعلاً مثل نجم متعجرف، كما لو كان محور العالم».

وكان الفهد الذي أطلق عليه اسم «أكيلا»، تحول إلى بطل لقصّة مليئة بالتطوّرات في سبتمبر 2019.

وتصدّر عناوين الأخبار بعدما شوهد هائماً على سطح مبنى في شمال فرنسا. وكان الفهد الذي لم يكن عمره وقتذاك يتخطى بضعة أشهر قد خرج من نافذة الشقّة التي وضع فيها قبل أن يمسك به عناصر الإسعاف.

ووضع مؤقتاً في حديقة حيوانات ريثما ينقل إلى هيئة تعنى بالحيوانات المدجّنة لكنّه تعرّض للسرقة. 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات