أضخم جبل جليدي يهدد الكائنات البحرية

جبل «إيه 68 إيه» الجليدي الأضخم في العالم على موعد اصطدام مع أقاليم ما وراء البحار البريطانية في جورجيا الجنوبية. ويوازي عملاق جليد القطب الجنوبي حجم الجزيرة الأطلنطية، في ظل وجود احتمال كبير يدل على ارتطام ورسو الجبل الجليدي عند شواطئها، وفق ما أشار موقع «ذا إندبندنت» البريطاني.

ومن المتوقع في حال حدوث ذلك، أن يشكل تهديداً خطيراً للبطاريق وحيوانات الفقمة المحلية، فيسدّ عليها طريق علفها المعتاد ويمنعها من إطعام صغارها بشكل مناسب. إضافة إلى أن جبل «إيه 68 إيه» سيعمد إلى سحق المخلوقات التي تعيش في الأعماق ويحدث خللاً يتطلب إصلاحه فترة طويلة من الزمن.

يشير البروفسور غيراينت تارلينغ من المعهد البريطاني لاستطلاع القطب الجنوبي إلى أن «الأنظمة البيئية ستتكيف بالطبع وتتعافى من التأثيرات، لكن يخشى إذا علق الجبل الجليدي هناك من خطر مكوثه 10 سنوات». وتعتبر منطقة أقاليم ما وراء البحار البريطانية، مقبرة الجبال الجليدية الأضخم في القطب الجنوبي، ما يؤثر ليس على النظام البيئي لجورجيا الجنوبية بل على اقتصادها أيضاً، بحسب تارلينغ.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات