بساط صديق للبيئة من بقايا غزل النسيج

بمساعدة مصنع نسيج محلي، قامت أودورن درانغيلايت، المديرة الإبداعية لعلامة «إيمكو» الليتوانية التجارية، بتصميم بساط مرقع يتخذ ألوان قوس قزح مصنوع من بقايا خيطان غزل النسيج، أطلقت عليه تسمية «البساط الفوضوي». وجاءت خطوة درانغيلايت بعد زيارة قامت بها لمصنع محلي، لتجد أن البقايا المتجمعة عبر السنين لخرق النسيج غير المناسبة لعملية الإنتاج الشامل لا تزال محفوظة ومكدسة وجاهزة للاستعمال.

وتقول المصممة: إن إعادة تدوير الرقع «تكلفتها باهظة، وإن قطع أقمشة الكتان بخلاف الصوف لا يمكن غزلها، لتصبح خيوطاً جديدة ذات نوعية عالية».

وتتوزع القطع متعددة الألوان على خلفية بساط بني اللون أو أزرق متفاوتة الأحجام والأشكال في محاولة لإدخال «بعض الفوضى إلى تصاميم الديكور الداخلية الحديثة العقيمة وتسمح للحائك بهامش من الارتجال»، تقول درانغيلايت التي تشدد على فرادة كل قطعة بوصفها نتاج خيال الحائك نفسه.

وتأمل «إيمكو» أن تفتح إعادة توظيف تلك الخرق الباب أمام المزيد من الحديث عن الهدر والحاجة لخلق حلول دائرية الطابع.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات