قصة خبرية

يطلب عروساً غير مدمنة على «الإنترنت»

إعلان زواج غريب من نوعه، ظهر على إحدى صفحات الصحف البنغالية، ليخلق ضجيجاً هائلاً عبر الإنترنت، وكيف لا، إذا كان لعريس يعلن عن رغبته الزواج بفتاة غير مدمنة على الإنترنت.

وفي حين تعرضت العديد من إعلانات طلبات الزواج في الماضي، للانتقاد، بسبب طبيعتها العدوانية، أو القائمة على أساس التمييز بين الجنسين، إلا أن هذا الإعلان، لقي انتشاراً منقطع النظير رقمياً، حيال طلب غير اعتيادي في زمن وفئة عمرية، يتابع أبناؤها منصةً عبر وسائل التواصل الاجتماعي، على الأقل.

الإعلان وضعه شاب محامٍ، يبلغ من العمر 37 عاماً من البنغال الغربية، وتمت مشاركة صورة منه مأخوذة من الصحيفة عبر موقع «تويتر»، حيث علق الناشر، وهو الشرطي نتن سانغوان، بتغريدة حول تغير معايير التعارف والارتباط في هذا الزمن، وكتب: «أيها العرائس والعرسان المستقبليين، انتبهوا... معايير الزواج تتغير».

ونقلاً عن موقع «إن دي تي في» الهندي، ذكر العريس المنتظر، من قرية كماربوكور في البنغال الغربية، أنه يفتش عن عروس محتملة، واضعاً عمره ووظيفته ومكان إقامته، قبل إضافته ملاحظة تقول: «عريس لا مطالب له إلا بعروس معتدلة البشرة جميلة طويلة نحيفة، شرط ألا تكون مدمنةً على منصات التواصل الاجتماعي».

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات