حديث الروح

فَمَن يَكُ سائِلاً عَنّي فَإِنّي

مِنَ الفِتيانِ فِي عامِ الخُنانِ

مَضَت مِئةٌ لِعامِ وُلِدتُ فِيهِ

وَعَشرٌ بَعدَ ذاكَ وَحِجَّتانِ

فَقَد أَيقَنت صُروفُ الدَهرِ مِنّي

كَما أَبقَت مِنَ السيفِ اليَماني

تَفَلَّلَ وَهوَ مَأثُورٌ جُرازٌ

إِذا جُمِعَت بِقائِمِهِ اليَدانِ

 

 شاعر مخضرم (توفي 670م)

طباعة Email
تعليقات

تعليقات