وكأن شيئاً لم يكن.. توفي الموظف واستمر البيع

أبقى متجر سوبرماركت في مدينة ريسيفي في شمال شرقي البرازيل أبوابه مفتوحة واستمر في العمل رغم وجود جثة فيه، عمد ببساطة إلى تغطيتها بمظلات، ما أثار استهجان الزبائن.

وأقر المتجر التابع لسلسلة متاجر فرنسية بالواقعة في بيان أصدره.

وحصلت هذه الحادثة يوم الجمعة الفائت، ولكن لم يُكشَف عنها إلا أول من أمس، وما لبثت أن انتشرت الأخبار والتعليقات في شأنها بشكل واسع على شبكات التواصل الاجتماعي، مرفقة بصور للمكان الذي كانت الجثة موجودة فيه داخل السوبرماركت وقد غطتها مظلات خضراء مفتوحة. واعتذرت سلسلة المتاجر في بيانها «عن الطريقة غير اللائقة التي تم فيها التعامل مع وفاة السيد موزس سانتوس المؤسفة وغير المتوقعة والتي نتجت عن نوبة قلبية داخل متجرنا في ريسيفي». واعترفت بأنها «أخطأت بعدم إقفال المتجر فوراً بعد الوفاة».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات