قصة خبرية

رقص حافي القدمين في نيجيريا فاحترف المجال بأمريكا

انتشر على مواقع التواصل الاجتماعي فيديو لطفل نيجيري، يبلغ من العمر 11 عاماً هذا الصيف، حيث ظهر وهو يرقص الباليه حافي القدمين تحت المطر بمنزله الفقير في نيجيريا، والآن حصل الطفل الموهوب على منحة دراسية في أشهر معهد لرقص الباليه في نيويورك.

فيديو الطفل أنتوني مميسوما مادو من لاغوس بنيجيريا، شاهده الملايين عبر العالم، ووصل صيته إلى المشاهير، منهم الممثلة الأمريكية فيولا ديفيس، والممثلة البريطانية سينثيا إريفو، اللتان أشادتا بتفانيه في الرقص، وقدرته على إنجاز حركات مذهلة تحت المطر دون ارتداء أي حذاء. وبعد الاهتمام الدولي الذي حظي به الفيديو، حصل الطفل على منحة للدراسة في أكبر معاهد رقص الباليه في نيويورك، وقد بدأ فعلاً التدريب مع المعهد عبر الإنترنت استعداداً لسفره إلى الولايات المتحدة. ويعد إتقان الباليه أمراً صعباً حتى في البيئة المناسبة، لكن أنتوني أظهر في الفيديو مهارته في إنجاز الدوران الجميل في أي مكان، وفي أي وقت.

وقال الطفل في مقابلة: «الباليه هو حياتي.. عندما أرقص أشعر وكأنني ملكت العالم.. أحب الباليه كثيراً».

وفي العام المقبل، سيسافر الطفل إلى الولايات المتحدة ليلتحق بمنحة دراسية من جمعية «باليه بلا حدود».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات