ذاكرة «هيروشيما» و«ناكازاكي» مهددة بالاندثار

كشفت صحيفة «كيودو نيوز» أخيراً، عن أن الناجين من القنبلتين الذريتين اللتين أطلقتهما الولايات المتحدة على مدينتي هيروشيما وناكازاكي، يجدون صعوبة في نقل تجاربهم إلى الآخرين، وإبقاء ذكرى المأساة حية، بسب إيغالهم في السن، وذلك في استطلاع أجرته بمناسبة مرور الذكرى الـ75 على هذا الهجوم النووي.

وأفادت الصحيفة أنها تلقت ردوداً من 1661 من الناجين الذي توجهت إليهم بأسئلة عن الأوضاع الراهنة وقضايا نزع الأسلحة النووية، مبينة أن إجمالي 78.2% منهم أفادوا أنهم سيتوقفون عن المشاركة، أو سيخفضون نشاطاتهم، التي تهدف إلى تمرير تجربتهم عن القنبلة الذرية للآخرين.

وقد تبين أن العديد كانوا يشعرون بصعوبات بسبب تراجع قوتهم البدنية نتيجة الشيخوخة وضعف الذاكرة عن أيام التعرض للإشعاعات. ووجد المسح أيضاً أن 63.1% منهم كانوا قلقين من احتمال الإصابة بعدوى الفيروس المستجد.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات