مزهريات مستوحاة من كعكة قطرة المطر

قدم استوديو يوسيين التايواني سلسلة "الفقاقيع" ضمن مجموعة مبهجة من الأزهار المغطاة المصنوعة من زجاج غير بلوري، تتلاعب بفكرة أن الفقاقيع تنكسر بمجرد لمسها، وتنتج أشكالاً صلبةً منها فتبدو وكأنها فقاعات تجمّدت مع الوقت.  

كما ينفتح التصميم على إمكانيات جديدة من تزيين الزهريات ويقدم أغطيةً للأزهار تخلق بحسب ما يرى المصمم "نوعاً جديداً من التفاعل بين النباتات والأشخاص". وتشجع المجموعة على استخدام الأغطية كنوع من الفعل الاحتفالي بجعل جوهر الفن اللصيق بالأزهار أكثر جاذبيةً من خلال التفاعل مع المنتج.

وقام بنفخ زجاج مجموعة الفقاقيع حرفيون مختصون من أصحاب المهارات العالية الذين أتقنوا إبداع القطع بموديلاتها الثلاث الفريدة. كما شارك الاستديو بشكل فاعل في عملية الإبداع تلك وساعد على منح المنتجات تأثيرات بصرية مع تعرجات جميلة تعكس طبيعتها المرحة. وقد تمت استضافة السلسلة في أسبوع باريس للتصميم في العام 2019 لتسليط الضوء على جمال الشكل الرغوي غير المنتظم.

استوحى المصمم الفكرة من كعكة قطرة المطر اليابانية التي تناولها في إحدى زياراته للبلاد وتتضمن الأزهار، لاسيما براعم الكرز، الممتدة داخل قبب هلامية شفافة مصنوعة من الماء والأغار وتشبه قطرة المطر.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات