مبدع شخصية "تشاكي" المرعبة يموت بطريقة مرعبة

أقدم الكاتب الأميركي جون لافيا مؤلف شخصية الدمية المرعبة "تشاكي" التي اشتهرت في سلسلة أفلام، على الانتحار عن عمر 63 عاماً، في منزله بمدينة لوس أنجليس الأمريكية.

وأعرب الكاتب دون مانشيني، في بيان قدمه عن عائلة لافيا، عن شعورهم بالصدمة عند سماعهم النبأ، وقال: "لقد كان جزءًا حاسمًا من عائلة "تشاكي" منذ البداية. علمني المزيد عن صناعة الأفلام خلال إنتاج هذا الفيلم من عدة فصول دراسية في مدرسة السينما. كان جون من أكثر الأشخاص الذين قابلتهم إبداعًا على الإطلاق، وهو شخص كان دائمًا يلتقط الصور ويدوّن الأفكار".

حصل لافيا المولود عام 1957 على درجة البكالوريوس في الأفلام والتلفزيون من جامعة كاليفورنيا، قبل الانتقال إلى كتابة السيناريو.

وجمعته رحلته السنيمائية بتوم هولاند ودون مانشيني في سيناريو فيلم الرعب "لعبة طفل"، ويُنسب إليه الفضل في صياغة اسم  "تشاكي"  الذي عرف بالجملة الشهيرة في الفيلم "مرحبًا، أنا تشاكي، هل تريد اللعب؟"، وهو الفيلم الذي احتل قمة شباك التذاكر، كما حصد جائزة "ساترون أوورد" لأفضل فيلم رعب، بحسب مجلة "فارايتي" الأمريكية.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات