أحفاد شعراء بريطانيا «رومانسيون جدد» بأزياء الأجداد

يبدو أن سير وجماليات تأثير جملة من شعراء بريطانيا ستبقى حاضرة ومؤثرة، رغم مرور السنوات، وذلك ليس بفضل الشعر فقط، بل كون أحفادهم راحوا يستحضرون سيرهم وشخصياتهم وخصوصياتهم، من خلال باقة فعاليات، أبرزها ارتداء أزيار كلاسيكية مشابهة للتي كان يرتديها هؤلاء الشعراء كما يحاكون تصرفاتهم وتعاطيهم مع الناس، وهو ما تجلى عملياً لدى ثلاثة من أحفاد شعراء المملكة المتحدة، الذين أطلقوا ثورة في بريطانيا منذ 200 عام، من خلال فعالية وصور لهم على صفحات مجلة «تاتلر».

ففي جلسة تصوير، التقطت المجلة صوراً لأحفاد وليام ووردسوورث، وبيرسي وماري شيلي، واللورد بايرون، بأزياء تستحضر صور أسلافهم للاحتفاء بهم، بجانب إنجازات الأحفاد الخاصة، وذلك ضمن حفل خاص في ناد ثقافي يطلق عليه «الرومانسيون الجدد». وعبر هؤلاء الشعراء عن فخرهم بما أنتجه أسلافهم، مؤكدين أنهم ينتصرون في إبداعاتهم الآنية لمذاهب أجدادهم الإبداعية العريقة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات