اليابانيات يحاربن ليصبحن جزءاً من عالم السوشي

تحاول النساء اليابانيات بشكل متزايد أن يثبتن للعالم أنه بإمكانهن أن يصبحن طاهيات سوشي محترفات خلافاً لما هو شائع. ميزوهو إيواي هي طاهية متدربة في مطعم أونديرا الراقي في غينزا بطوكيو، في مجال نادراً ما تشاهد فيه النساء، عرفت ميزوهو أنها ستكون حالة نافرة.

وقالت هذه المتدربة البالغة من العمر 33 عاماً لوكالة فرانس برس «أعتقد أن هناك عدداً قليلاً من الطاهيات، لكنني أردت الدخول في التحدي لهذا السبب». وأضافت «قلت لنفسي: هذه مهمتي».

في أونوديرا، ميزوهو ليست المرأة الوحيدة، فقد كانت هناك متدربة أخرى من بين 10 متدربين في المطعم قبل إغلاقه موقتاً في أبريل بسبب تفشي فيروس كورونا. وجميع طهاة المطعم البالغ عددهم 10، هم من الرجال.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات