حديث الروح

رَنا وناظِرُهُ بالسِّحْرِ مُكتَحِلا

          أغنّ يُمْتارُ مِن ألحاظِهِ الغَزَلُ

فرُحْتُ أدنو بقَلْبٍ هاجَهُ شَجَنٌ

           وراحَ ينأى بخَدٍّ زانَهُ خَجَلُ

يَمشي كما لاعَبَتْ ريحُ الصَّبا غُصُناً

          ظلّتْ تَجورُ بهِ طَوراً وتعتَدِلُ

 

الأبيوردي (1064 - 1113م) شاعر عباسي

طباعة Email
تعليقات

تعليقات