اختبار جهاز روسي جديد مخصص لدراسة القمر

انتهى اختبار كاشف النيترونات وأشعة غاما من طراز «آدرون»، الذي يخصص لدراسة مكونات تربة القمر في منطقة قطبه الجنوبي. صرح بذلك رئيس قسم علم الكواكب في معهد الدراسات الفضائية لدى أكاديمية العلوم الروسية، إيغور ميتروفانوف، في حديث أدلى به لوكالة «تاس» الروسية.

وقال إن الجهاز القمري سيسلم إلى شركة «لافوتشكين» الروسية للأجهزة الفضائية، التي تولت تركيبه في مسبار «لونا – 25»، الذي يتوقع أن ينطلق عام 2021 إلى القمر. وحسب موقع روسيا اليوم، أوضح العالم الروسي، أن الغاية الرئيسة من ابتكار هذا الجهاز القمري، تنحصر في تحديد مكونات تربة القمر وما تحتها في منطقة القطب الجنوبي، التي يهبط فيها المسبار، ومقارنتها بتربة مناطق القمر الأخرى. ويتوقع أن يقيس الجهاز القمري، نسبة الماء في التربة القمرية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات