حديث الروح

سَما صَقرٌ فأشعل جانِبَيها

وَالهاكَ المُرَوَّحُ وَالغَريبُ

وَثَبن لَدى المَثوبَةِ مُلجَماتٍ

وَصَبَّحنَ العِبادَ وَهُنَّ شيبُ

أَلا تِلكَ الغَنيمَةُ لا إِفالٌ

تُرَجّيها مَسَوَّمَةٌ وَنيبُ

 شاعر جاهلي (توفي 587م)

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات