قصة خبرية

«الرمسة» برنامج جديد على «البيان» كل جمعة

انطلاقاً من رسالة «البيان» الإعلامية في نشر الثقافة المحلية، وتعزيز الهوية الوطنية، وتكريس حضور اللهجة الإماراتية، تطلق الصحيفة برنامجاً جديداً على موقعها الإلكتروني ومنصاتها الرقمية كافة، يحمل عنوان «الرمسة»، تبث أولى حلقاته اليوم الجمعة.

ويغوص البرنامج في معاني ودلالات اللهجة الإماراتية الغنية بمفرداتها، والتي تعد من اللهجات الثرية التي تضم مخزوناً لغوياً وفيراً.

حلقة وصل

ويهدف البرنامج إلى نشر اللهجة المحلية من جهة، ومد جسور التواصل مع مختلف الشعوب من جهة أخرى، وأن يكون «حلقة وصل» بين الأجيال المتعاقبة، وبين مختلف الثقافات التي تعيش في الدولة، تحت راية التسامح والتعايش، والتي تظلل المجتمع الإماراتي المحتضن لأكثر من 200 جنسية من كافة أنحاء العالم. وتعد اللهجة الإماراتية من أهم السمات المميزة للشعب الإماراتي.

وتستند إلى أصول تستمد منها هويتها، وتمتاز بأنها موروث اجتماعي يمتد لآلاف السنين. ويأخذكم الإماراتي عبدالله الكعبي، من معهد الرمسة، إلى رحلة تراثية، كل يوم جمعة، مع كلمات من وحي البيئة المحلية تعكس ترابط أفراد المجتمع واحترامهم لبعضهم بعضاً، وتجسد التلاحم والترابط بين أبناء الوطن الواحد، وتبرز أنماط الحياة الاجتماعية قديماً.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات