كنز من العصر البرونزي في متحف لندني

عثر علماء على أكبر كنز من القطع الفنية التي تعود إلى العصر البرونزي في لندن أطلقوا عليها اسم «دفينة هافيرينغ». ويضم الكنز الدفين ما يصل إلى 453 تحفة تعود إلى ما يقارب الـ 3000 عام، ويتضمن مجموعةً من السكاكين والخناجر والرماح ورؤوس الفؤوس والسبائك النحاسية وبقايا السيوف.

وقد أُثني على العلماء الذين عثروا على الكنز في سبتمبر بوصفه المجموعة الأضخم من عجائب العصر البرونزي التي يتم اكتشافها في لندن، وهي ستشكل المعروضة الرئيسية في معرض متحف لندن دوكلاندس الذي سيتم افتتاحه في أبريل المقبل.

ويعتقد أن الموقع، حيث تم العثور على الدفينة، معمل حدادة أو متجر أسلحة، علماً أن القطع قد تكون «هدايا للآلهة» في ذاك الزمن. وأشارت كايت سامنال من متحف لندن إلى المسألة بالقول: «يمكننا إخبار الكثير عن شكل الحياة التي كان الناس يعيشونها في العصر البرونزي في هذا الجزء من لندن. وفي كل مرة نعثر على دفينة ما نضيف قطعةً إلى الأحجية».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات