حديث الروح

اللهُ بَاقٍِ وَكُلُّ هَالِكٌ مُودِي

وَالمَوتُ لَيسَ عَلَى حَالٍ بِمَردُودِ

فَانظُر وَإنَّكَ فِي الدُّنيَا عَلَى خَطَرٍ

مَا يَفعَلُ الدَّهرُ فِي صُمِّ الجَلاَمِيدِ

وَقَد رَمَاهَا العَنَا فِي دَارِ غِبطَتِهِ

إذَا استَفَادَ بِلىً مِنهَا بِتَجدِيدِ

 شاعر تونسي ( 999 - 1063م)

طباعة Email
تعليقات

تعليقات