العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    رقص في «تيك توك» فتابعه الملايين

    لم تمنع سخرية أفراد عائلة سوميت جاين من السعي لتحقيق أحلامه وإرسال مقاطع فيديو راقصة له عبر تطبيق «تيك توك»، انطلاقاً من إيمانه بأن لكل إنسان موهبة ولا بدّ أن ينجح يوماً. وهكذا كان، فتحوّل الشاب العادي، ابن البلدة الصغيرة في ولاية ماهاراسترا الهندية البالغ 27 عاماً إلى نجم «تيك توك» الذي يتابعه الملايين من أنحاء العالم للاستمتاع برقصه.

    ويقول سوميت: «لم أتوقف عن البحث إلى أن اكتشفت بأن الرقص والتمثيل موهبتان أتمتع بهما. هذا أنا، اسمي سوميت جاين، أنا نجم (تيك توك) بمتابعين يصل عددهم إلى أربعة ملايين».

    علم سوميت من أصدقاء له، كما يقول إنه يستطيع مشاركة مقاطع فيديو له عبر «تيك توك» للتعبير عن موهبته، فقرر اللجوء إلى المنصة ليتعرّف إليه كافة أبناء الهند.

    إلا أن أفراداً من عائلته بدأوا السخرية منه والتشكيك في قراراته، معتبراً ما يقوم به مضيعة للوقت، لكنه لم يكن يصغي إليهم، وتابع مشواره الذي أوصله إلى ملايين الناس، وأثبت أنه رغم انتمائه لبلدة صغيرة، لا يزال بإمكانه أن يتباهى بمواهبه.

    طباعة Email