تحويل طائرة بوينغ إلى مكتبة للأطفال في المكسيك

أعلن في مدينة مكسيكو سيتي أول من أمس، أنه تم تحويل طائرة بوينغ 737 إلى مكتبة للأطفال والمراهقين في واحدة من أكثر المناطق التي تسودها الجريمة في هذه المدينة.

وقال مارتن باديلا، المتحدث باسم حي أزتابالابا، إن الطائرة أصبحت خارج الخدمة منذ سنوات مضت، وذلك بعد استخدامها لعقدين من الزمن.

ويضم حي أزتابالابا أكبر عدد من السكان ويشهد أعلى معدلات للجريمة من بين أحياء مكسيكو سيتي الستة عشر.

وأضاف باديلا أن إدارة الحي اشترت الطائرة من شركات الطيران المكسيكية «أفياكسا» التي لم تعد قائمة.

وأشار باديلا إلى أنه تم افتتاح المكتبة، وهي مزودة بـ240 كتاباً و2400 كتاب بصيغة «بي دي إف»، إضافة إلى كتب صوتية و26 جهاز كمبيوتر وجهاز محاكاة طيران، حيث يمكن للأطفال اللعب بالطائرات التجريبية.

ومن المقرر أيضاً افتتاح مكتبة ثانية مصنوعة من طائرة طراز بوينغ 757، كجزء من خطط الحي لتعزيز الثقافة والتكامل الاجتماعي.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات