«ناشيونال جيوغرافيك»: دبي تجعلنا نفهم العالم بصورة أعمق

بعيداً عن الإحصائيات الرسمية والأرقام الصمّاء، تُعدّ دبي واحدة من أكثر مدن العالم انتشاراً على وسائل الإعلام العالمية بصورها المتنوعة (صحافة، تلفاز، إذاعة، تواصل اجتماعي، مدونات، وغيرها)، إن لم تكن هي الأكثر على الإطلاق، فلا يكاد يمر يوم تقريباً لا يُذكر فيه اسم «دانة الدنيا» على قناة إعلامية عالمية واحدة على الأقل.

وكانت قناة «ناشيونال جيوغرافيك» التلفزيونية الأمريكية الشهيرة أحدث وسيلة إعلام عالمية طالها سحر دبي، فنشرت أخيراً على موقعها الشبكي تقريراً خاصاً عن التنوع الثقافي اللافت في دبي، واستعرضت فيه أبرز مظاهر هذا التنوع.

جاء التقرير تحت عنوان «دبي، الإمارات العربية المتحدة: ملتقى عالمي للثقافات»، ووصف التقرير دبي بأنها المركز المالي المتألق في دولة الإمارات، كما أنها تقع في نقطة التقاء الطرق المتقاطعة المؤدية إلى أوروبا، والشرق الأوسط، وأفريقيا، وآسيا.

وأكد التقرير أن دبي تُعدّ واحداً من أكثر الأماكن تنوعاً في الثقافات على كوكبنا، فيكفي أن 90% من تعداد سكانها الذي يتجاوز 3 ملايين نسمة ينتمون إلى نحو 200 جنسية.

وأضاف التقرير أن هذا التنوع الهائل تمخّض عن تجربة ثقافية فائقة الثراء، تشمل كل جوانب الحياة اليومية من لغات، وطباع، وثقافات سائدة، وأزياء، وطرائق طهي وأطباق، حتى باتت دبي أشبه بجهاز المشكال أو منظار الأشكال المتغيرة «كاليدوسكوب» الذي يُنتج مزيجاً عجيباً من الأشكال والمناظر الجذابة، إلا أن «كاليدوسكوب» دبي يُنتج مزيجاً باهراً من اللكنات، والعادات، والمطابخ، وغيرها من عناصر التنوع الثقافي التي تزخر بها الإمارة.

وأشارت «ناشيونال جيوغرافيك»، في ختام تقريرها، إلى أن تنوع دبي الثقافي جعلها مكاناً غير تقليدي للزوار المثقفين أصحاب النظرة الثاقبة، كي يفهموا العالم بصورة أوضح وأعمق.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات