حديث الروح

ما لي فُتِنْتُ بلحْظِكِ الْفَتَّاكِ

وسَلَوْتُ كُلَّ مَلِيحَةٍ إِلاَّكِ

يُسْرَاكِ قَدْ مَلَكَتْ زِمامَ صَبَابتي

ومَضَلَّتِي وهُدَايَ في يُمْنَاكِ

فَإِذا وَصَلْتِ فَكُلُّ شَيْءٍ باسِمٌ

وإِذا هَجَرْتِ فكُل شَيْءٍ باكِي

هذا دَمِي في وَجْنَتَيْكِ عَرَفْتُهُ

لا تَسْتَطِيعُ جُحُودَهُ عَيْنَاكِ

لو لم أَخَفْ حَرَّ الْهَوَى وَلَهِيبَهُ

لَجَعَلْتُ بَيْنَ جَوَانحِيِ مَثْواكِ

لَكِ مِنْ شَبَابِكِ أَوْ دَلاَلِكِ نَشْوَةٌ

سَحَرَ الأَنَامَ بِفِعْلِهَا عِطْفَاكِ

 

شاعر مصري (1881 - 1949م)

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات