«قلّة» مبتكرة ذاتية التبريد

«قُلَّة» عصرية مستوحاة من أوعية الطين ذاتية التبريد تحمل في جنباتها نفحة ابتكار من روح زمن التطور، وقد حصل هذا الابتكار على جائزة «ريد دوت ديزاين كونسيبت» لأفكار التصاميم لعام 2019. وكما هو معروف، يعتمد الطين على مبدأ المسامية الذي يساعد على تبريد المياه طبيعياً، إلا أن ذلك قد يؤدي إلى نمو البكتيريا، إذا لم يتم الاعتناء به بشكل جيد.

وتعالج «قُلل» الطين الحديثة تلك المشكلة من خلال تقنية صقل تلك المسامات بالسيراميك، وهو الأمر الذي ينفي بالتالي أثر التبريد الطبيعي للطين، إلا أن هذه القارورة لجأت إلى تقنيات صقل خاصة لتلبية تلك المعايير دون المساومة على تأثير التبريد الطبيعي، كما جاء تصميم عنق القارورة مريحاً للسماح بحملها بسهولة والسكب منها، مع غطاء من الألمنيوم يحافظ على سلامة المحتوى.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات