جذع يطفو عمودياً يحير العلماء

يثير جذع شجرة طاف عمودياً يعرف بـ«عجوز البحيرة» في زرقة مياه بحيرة كريترلايك في ولاية أوريغون الأمريكية، منذ 120 عاماً، حيرة العلماء، ويروى أنه يتحكم بالمناخ محلياً كذلك.

ويعود أول وصف للجذع الذي يبلغ طوله تسعة أمتار، وبقطر يبلغ نحو 61 سنتمتراً إلى عام 1896، حين وصفه المستكشف والعالم الجيولوجي جوزيف ديللر بقطعة حطب مشظاة ومبيّضة تطفو بشكل عامودي في بحيرة كريتر. ولاحظ ديللر بعد خمس سنوات أن قطعة الحطب غير الاعتيادية قد تحركت مسافة 400 متر من الموقع التي اكتشفت فيه بداية.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات