القراءة عن قرب تضر ببصر الأطفال

وباء جديد يجتاح صغار السن وهو قصر النظر، أما السبب، وفقاً للخبراء في مستشفى جامعة غالواي بإيرلندا، فهو كثرة القراءة عن قرب، حيث يوصون الأطفال بقضاء ساعتين في اللعب خارج المنزل يومياً، والتخلي عن شاشات الكمبيوتر والكتب المدرسية.

ويتوقع العلماء أيضاً ارتفاعاً في المصابين بالعمى في وقت لاحق من الحياة، لأن الأشخاص الذين يعانون من قصر النظر في سن مبكرة يكونون أكثر عرضة لمشكلات العين عند تقدمهم في السن.

في بريطانيا وحدها، 20% ممن هم تحت الـ16 عاماً يعانون من قصر النظر بالمقارنة مع نسبة 7.2% في الستينيات. أما في كوريا الجنوبية وتايوان وسنغافورة والصين واليابان فإن المعدل أعلى بكثير 80-95%.

تقول طبيبة العيون كلير كيوغلي التي أعدت الدراسة على أطفال بعمر التاسعة: «العاملان الأكثر أهمية اللذان يظهران باستمرار في تطور قصر النظر، هما التعليم والأوقات التي يقضيها الأطفال داخل المنازل».

ووفقاً لبحث أعده معهد قصر النظر الدولي يزداد احتمال الإصابة بقصر نظر بنسبة 2% مقابل كل «ساعة إضافية من النشاط البصري بالعمل عن قرب».

 

كلمات دالة:
  • القراءة،
  • الأطفال،
  • الشاشات،
  • الكتب،
  • الكمبيوتر،
  • قصر النظر
طباعة Email
تعليقات

تعليقات