شبكة غاز كونية توفر «الوقود» لتكوين النجوم

تمكن العلماء للمرة الأولى من رصد «الشبكة الكونية» التي تعرف بأنها بنية واسعة وغامضة تربط بين المجرات البعيدة، حيث تولد المجرات الجديدة والثقوب السوداء الهائلة.

وحسب موقع روسيا اليوم، تكشف الملاحظات الجديدة أن مجموعة قديمة من المجرات، على بعد 12 مليار سنة ضوئية في كوكبة الدلو، ترتبط ببعضها البعض بشبكة من الخيوط الطويلة أو الخصلات من الغاز الخافتة، تشكل ما يعرف بـ«الشبكة الكونية»، وبالتالي توفر «الوقود» لتكوين النجوم بشكل مكثف .

ويعد وجود «الشبكة الكونية» أمراً أساسياً في النظريات الحالية حول كيفية تشكل المجرات لأول مرة بعد الانفجار العظيم.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات