كلاب تدفع الضرائب في إسبانيا

قررت مدينة زامورا الواقعة بشمال غرب إسبانيا فرض ضريبة على أصحاب الكلاب، يبدأ سريانها من العام المقبل، بعد أن ضجرت من تمويل تكاليف جمع فضلات الكلاب من شوارع المدينة، التي تجاوز عدد الكلاب فيها عدد الأطفال.

وقال دييجو بيرناردو المستشار الضريبي لمدينة زامورا: «على أصحاب الكلاب المساهمة بقدر معين في نفقات المدينة»، معترفاً بأنه ليس كل الناس سعداء بهذه الضريبة، التي تبلغ 9 يورو سنوياً، حتى وإن كانت بسيطة. وأضاف: «أثارت الضريبة رد فعل قوياً من المواطنين. البعض لا يوافق عليها مطلقاً».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات