بعد 54 عاماً من العقم .. تلد توأماً وعمرها 74 عاماً

قد تصبح امرأة سبعينية، أكبر أم تنجب في العالم، بعدما رزقت بتوأم، أمس الخميس.

أنجبت مانجياما (74 عاما) من مدينة جونتور بولاية أندرا برديش في الهند، بحسب صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، فتاتين توأم تتمتعان بصحة جيدة، من زوجها يرجا راو، البالغ من العمر 78 عاما.

ورزقت مانجياما وزوجها بالتوأم، بعد أن قضيا 54 عاما دون أطفال بسبب العقم، ليقررا أخيرا الشروع بالعلاج، وإجراء عملية الإخصاب داخل المختبر.

وتابع 10 أطباء حالة مانجياما الصحية، وأجروا لها اختبارات مختلفة لفحص اللياقة البدنية للتأكد من إمكانية حملها، وبعد الحمل، أظهرت الفحوصات المنتظمة عدم معاناتها من مضاعفات.

وعند موعد الولادة، أجرت مانجياما عملية قيصرية في دار تمريض أهاليا بمدينة جونتور، بإشراف 4 أطباء، برئاسة الدكتور إس. أوماشانكار.

وقال الدكتور أوماشانكار، إن "كلا من الأم والطفلين، بحالة جيدة، ولكن سيكونون تحت الملاحظة لبضعة أيام"، واصفًا عملية ولادة امرأة تقترب من عمر الثمانين بـ "المعجزة".

 

كلمات دالة:
  • امرأة سبعينية،
  • سبعينية،
  • توأم،
  • ولادة توأمين،
  • مانجياما،
  • أندرا برديش،
  • الهند ،
  • عقم،
  • عاقر،
  • يرجا راو،
  • عجوز ،
  • امرأة عجوز
طباعة Email
تعليقات

تعليقات