صورة مذهلة تقزِّم المحطة الدولية أمام الشمس

أظهرت صورة مذهلة محطة الفضاء الدولية وهي تمر مباشرة بين الأرض والشمس.

وأفادت "نيوساينتست" أنه تم اختيار هذه الصورة المركبة الرائعة ، والتي التقطتها المصورة راينى كولاكورسيو ، وتم اختيارها كصورة فلكية لناسا .

وعلى الرغم من أن المحطة الفضائية الدولية أقرب إلى الأرض ، فإن المختبر المداري بدا متقزماً على سطح الشمس الضخم في الخلفية، حيث يبدو كأنه بقعة شمسية إلا أن تلك البقع بها ظلمة داكنة في مركزها، وهي أخف وزنا ، ولا توجد بها ألواح شمسية".

والمرور أمام الشمس هو أمر معتاد بالنسبة لمحطة الفضاء الدولية ، التي تدور حول الأرض كل 90 دقيقة" ، لكن التوقيت الملائم والمعدات المناسبة لالتقاط صورة رائعة أمر نادر الحدوث.

وفي الواقع ، فإن هذه الصورة الرائعة هي  مزيج من صورتين، واحدة من المحطة الفضائية أثناء مرورها أمام الشمس ، والأخرى تم التقاطها في الوقت نفسه من الأرض وتظهر تفاصيل سطح الشمس.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات