فيديو .. التقنية الثلاثية الأبعاد لعلاج كسور وحروق رواد الفضاء

أفاد موقع "سي نت" الأمريكي أنه بات يمكن لمستكشفي كوكب المريخ اللجوء لطابعات ثلاثية الأبعاد لمعالجة الحروق وكسور العظام. وترمي وكالة الفضاء الأوروبية عبر مشروع الطباعة ثلاثية الأبعاد للأنسجة الحية للاستكشاف الفضائي أن يعمد إلى طباعة الأنسجة البشرية لمساعدة رواد الفضاء المصابين التماثل للشفاء أثناء تواجدهم على بعد مسافات كبيرة من كوكب الأرض.

وقام علماء من مستشفى الجامعة التابع لجامعة دريسدن التقنية بألمانيا بإجراء طباعة حيوية لنماذج من الجلد والعظام البشرية بالمقلوب بغية المساعدة على تحديد ما إذا يمكن استخدام هذه التقنية في البيئة متدنية الجاذبية، وقد نجحوا بالفعل.

وتمّ طباعة نموذج الجلد باستخدام بلازما الدم البشري كـ"حبر حيوي"، وأضاف الباحثون مواد قوامها النباتات والطحالب لزيادة معدّل اللزوجة.

وقال نييفيس كوبو المتخصص في مجال الطباعة الإحيائية بالجامعة:" انطوى إنتاج نموذج العظام طباعة الخلايا الجذعية للبشر مع تركيبة حبر حيوي مشابهة، وإضافة غراء العظام من فوسفات الكالسيوم كمادة دعم يتم امتصاصها في طور النمو".

وتعتبر تلك النماذج مجرّد خطوات أولى ضمن مشروع وكالة الفضاء الأوروبية الطموح للطباعة الحيوية بتقنية الأبعاد الثلاثية، الذي يهدف لتجهيز رواد الفضاء بالتسهيلات الطبية والجراحية لمساعدتهم على النجاة خلال الرحلات الفضائية الطويلة إلى المريخ.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات