تعيدان الهدية المسروقة لطفل السرطان

فوجئ والدان أمريكيان بإعادة حزام مسروق يعود لفنون المصارعة العالمية الحرة، كانا قد اشترياه لإهدائه  لطفلهما المصاب بورم في الدماغ.

وأفادت "ديلي ميل" أن والدي الطفل تيمي فيك البالغ من العمر خمس سنوات اشتريا الحزام لابنهما الذي يحب المصارعة الحرة كثيرا، وأرسلاه إلى المصمم الشهير سيرجيو موريرا في واشنطن حتى يمكن تفصيله من جديد لكي يلائم طفلهما الصغير.

لكن الحزام تعرض للسرقة من قبل لصتين من شرفة المصمم بعد إيصاله بواسطة ساعي البريد.

وقد أعادت اللصتان الحزام إلى منزل موريرا عندما علمتا أنه كان هدية خاصة للطفل المريض، وكتبا رسالة اعتذار مؤلفة من أربع صفحات تقول إنهما لم تنويا قط السرقة من طفل مريض وأنهما خجلتا من فعلتهما.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات