شعاب اصطناعية قابلة للنفخ للمرة الأولى عالمياً

شعاب اصطناعية قابلة للنفخ في العالم للمرة الأولى، سيشهدها الشاطئ الغربي في أستراليا، ويبلغ ارتفاع الجهاز الجديد المسمى «إيروايف» مترين، ويتخذ شكل القبة المنتفخة، التي ترتكز على أمواج البحر الطبيعية، وتوظّف الهواء في خلق موجات أكثر ارتفاعاً.

ويؤكد المخترع تروي بوتيغال، أن الشعاب الاصطناعية مصممة، لتعمل مع كافة أنواع الموج، ويقول: «يمكن لموجة بارتفاع متر واحد، أن تخلق فعل القشرة، إلا أن موجة ترتفع مترين، قادرة على خلق موجةٍ ضخمة مكورة على شكل برميل، مع جدارٍ مائي طويل، أشبه بالموج الذي يتزلج عليه الخبراء».

ومن المتوقع أن تدخل التكنولوجيا التي يتم العمل عليها منذ عشر سنوات، حيز الاستخدام في قرية بنبري جنوب غربي البلاد، في نوفمبر المقبل، حيث يشير بوتيغال إلى أنها ستخضع للتجارب على امتداد 12 شهراً.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات