تعديل جينات لعلاج أمراض القلب

كشفت دراسة جديدة أجراها باحثون في معهد جلادستون بسان فرانسيسكو في الولايات المتحدة، أن ثلاث طفرات جينية تشكل وصفة لعلاج أمراض القلب الخلقية المميتة. ومن خلال دراسة جينات عائلة لديها العديد من الأطفال الذين يعانون من المرض، اكتشف الباحثون وفق «ديلي ميل» أن تعديل هذه الطفرات الجينية ينهي هذه المشكلة الصحية.

فمع ظهور مقص كريسبر لتعديل الجينات، وإدخال تحسينات في تكنولوجيا الخلايا الجذعية المتعددة القدرات، أصبح لدى الباحثين الآن الأدوات المناسبة لعلاج هذا المرض الخلقي القاتل وستبدأ التجارب في وقت قريب.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات