«جوهر التراب» معرض في متحف ألماني

كشف متحف بورج بوسترشتاين في ولاية تورينجن الألمانية عن إقامته معرضاً عن موضوع قد لا يثير أي اهتمامات فنية في العادة، حيث حمل المعرض عنوان «عن جوهر التراب».

والذي صممه الفنان الألماني فولفجانج شتوكر، حيث يمكن لزوار المتحف اعتباراً من غد رؤية تكوينات عديدة من التراب. وأسس شتوكر في منزله بمدينة كولونيا، سجلاً ألمانيا عن التراب يضم نحو 600 عينة قام بجمعها منذ عام 2004، من بينها عينات تراب من سور الصين العظيم ودار الأوبرا في سيدني والأهرامات في مصر.

وبحسب بيانات شتوكر، فإن بعض هذه العينات قام بتجميعها بنفسه، بينما أرسل له آخرون البعض الآخر. وذكر شتوكر أنه راسل عدداً كبيراً من المتاحف والساسة والكنائس لطلب إرسال عينات إليه، موضحاً أنه تم تلبية معظم طلباته. وعن شغفه بالتراب قال شتوكر: «التراب هو مادة القوة ببساطة... إنه المختص بتسميد البحار. في التراب ينعكس الضوء. غروب الشمس ما كان ممكناً بدونه».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات