شابة تنتحر استجابة لرأي متابعيها على انستغرام

في حادثة مأساوية انتحرت شابة ماليزية استجابة لرأي أغلبية متابعيها على انستعرام.

وفي التفاصيل التي نشرتها صحيفة " الغارديان " فقد أجرت الشابة استطلاعا في حسابها على انستغرام طلبت من خلاله متابعيها بالتصويت على استمرارها في الحياة أو الموت .

وكتبت الشابة في استطلاعها تقول : " الأمر مهم جدا، ساعدوني على الاختيار، الموت أم العيش؟"، فجأت نتيجة التصويت مؤيدة لخيار الموت ب 69 بالمائة ، فما كان منها الا ان انتحرت .

وبحسب " الغارديان " فقد فتحت الشرطة الماليزية تحقيقا جنائيا لمعرفة أسباب انتحار الفتاة التي تبلغ من العمر 16 عاماً،  ولكنها لم تعلن عن الطريقة التي انتحرت بها الفتاة.

 

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات