جامع النور.. تحفة عمرانية تحتضنها دبي

إذا ما حظيت يوماً بفرصة لزيارة دبي، فلا بدّ من أن تقصد جامع النور المزمع بناءه، فلا يفوتك قسط موفور من الجمال العمراني لإحدى التحف الهندسية الكثيرة التي تزخر بها الإمارات، وفق ما أشار إليه موقع «كومباس» الإندونيسي.

ويحمل المسجد الذي دخل ضمن مسابقات مرسى خور دبي لأجمل المباني العمرانية الإسلامية توقيع شركة «نيودس» الهندسية ومقرها مدينة مومباي الهندية.

وسيتم تشييد مسجد النور كمقصد للعبادة ذي زخارف فنية عمرانية تنطوي على استعراض للضوء، عبر عدد من الأشكال الهندسية الموزعة على طبقات المبنى، والقادرة على إدخال أشعة الشمس خلال النهار. ويندرج المسجد ضمن مشروع تنموي أوسع نطاقاً في المنطقة التي ستشهد بناء ما يقارب 48,500 وحدة سكنية تستوعب نحو 175 ألف شخص.

وتم تصميم قاعات الصلاة في الطابق الأرضي بقسميه المخصصين لكل من الرجال والنساء. وعمدت الشركة الهندسية لابتداع تصاميم متميزة عبر تغيير الأنماط المعتادة عموماً بهدف عكس أشعة الشمس من خلال السطح المزدوج ذي الشكل المنحني. ويشعر زائر المسجد بعمق تأثير تلك الخطوة بفعل انتشار ثقوب المشربيات المتسلسل ضمن نمط هندسي متكرر للبناء. ويحمي نظام الإضاءة المتقن المساحة الداخلية للمسجد من أشعة الشمس المفرطة فتحافظ على حرارة معتدلة وأجواء مريحة للمصلين والحشود.

للمسجد كذلك شرفة مطلة ومساحة في الطابق السفلي متصلة بالمآذن الأربع، في إطار من البساطة اللصيقة بأماكن العبادة لمساعدة المصلين على التعبّد براحة وطمأنينة.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات