جماليات الماضي

صناعة الخوص وسعف النخيل من الحرف التراثية القديمة، التي لا تزال حاضرة في الذاكرة الشعبية، فهي تؤكد جماليات الماضي وأصالة مفرداته، واهتمام كبار المواطنين بها، كما تظهر الصورة الملتقطة من رأس الخيمة، فيه تأكيد على ضرورة التمسك بالتراث، فهو إرث الأجداد، وذاكرتهم، وعين الأجيال الحالية على الماضي.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات