رئة مصغرة مطبوعة ثلاثياً

اقترب الباحثون خطوة في ابتكار أعضاء بشرية مطبوعة ثلاثياً يمكن أن تعوض النقص في الأعضاء البشرية، مع تطوير شبكات من الأوعية الدموية للجسم المطبوعة بيولوجياً.

وقام الباحثون بطباعة طبقة الشبكة الوعائية للدم باستخدام نوع جديد من الهيدروجيل الحساس للضوء (مادة لها أحوال مشابهة لأجزاء الجسم).

ووفقاً لموقع «تيكسبوت» تمكن فريق من الباحثين من جامعة رايس الأميركية من تطوير طريقة الطباعة الحيوية التي أتاحت لهم طباعة جزء بحجم قرش من الرئة قادر على ضخ الأكسجين من البيئة المحيطة إلى الدم المنزوع منه هذا الغاز الحيوي.

ويمكن توسيع نطاق الرئة المصغرة المطبوعة مستقبلاً لبناء رئة بأكملها أو تطويرها إلى أعضاء أخرى، كما تستخدم بعض خلايا المريض لمنع رفض جهاز المناعة للعضو المزروع.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات