أغنى نساء العالم مليارديرات بالوراثة أو الطلاق

مكنزي بيزوس طليقة جيف بيزوس مؤسس شركة أمازون

دخل عدد من النساء قوائم أغنى نساء العالم وأصبحن من صاحبات المليارات بفعل الوراثة أو الطلاق، إذ تعد فرانسوا بيتينكور مايرز المليارديرة الفرنسية، من أكثر هؤلاء النساء ثراء بـ49 مليار دولار.

فرانسوا كاتبة والوريثة الوحيدة لليليان بيتينكور صاحبة شركة لوريال لمستحضرات التجميل، وقد ورثت الشركة حسب القانون الفرنسي، تليها أليس والتون التي تبلغ ثروتها 45.6 مليار دولار، وهي ابنة سام والتون، مؤسسة متاجر وال مارت، إذ ورثت أليس والتون السلسلة التجارية عن والدتها، لكنها أسست أيضاً شركة لاما عام 1988، غير أنها أغلقت بعد فترة وجيزة.

أما مكنزي بيزوس، مطلقة جيف بيزوس مؤسس شركة أمازون، أغنى رجل في العالم، فتبلغ ثروتها 35 مليار دولار، وحصلت على هذا المبلغ من اتفاق الطلاق عن جيف بيزوس. في المركز الرابع تأتي جاكلين مارس، وتبلغ ثروتها 28.2 مليار دولار. وهي مستثمرة أمريكية وورثت شركة مارس عن والديها اللذين أسسا الشركة. وورث معها أخواها أيضاً جون وفورست.

وأخيراً تأتي لورين باول سيدة الأعمال الأمريكية في المركز الخامس، وهي مؤسسة مجموعة أمرسون ولها أنشطة استثمارية وخيرية أخرى تدافع عن تحسين التعليم وقوانين الهجرة والعدالة الاجتماعية. وبعد طلاق باول من زوجها ستيف جوبز، الذي شارك في تأسيس شركة أبل الأمريكية وكان رئيسها التنفيذي سابقاً، خرجت من صفقة الطلاق بثروة تقدر بنحو 18 مليار دولار.

 

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات