طليقة رئيس «أمازون» أصبحت ثالث أغنى امرأة بالعالم

عادة ما توضع قصص الطلاق ضمن خانة الأخبار المؤسفة والحزينة، إلا أن قصة طلاق رئيس شركة «أمازون» التنفيذي جيف بيزوس وزوجته ماكينزي، قد تسجل كإحدى النهايات «السعيدة» لقصة زواج دامت 25 عاماً. فموجب اتفاق التسوية، ستحصل ماكينزي، طليقة أغنى رجل في العالم، على حصة في «أمازون» قيمتها 36 مليار دولار أمريكي، تمثل 4% من أسهم الشركة، وفقاً لبيان إفصاح للجهات التنظيمية.

وستجعل أسهم «أمازون» من ماكينزي ثالث أغنى امرأة في العالم بينما سيظل جيف بيزوس أغنى الأغنياء، وفقاً لمجلة «فوربس». وقال الطليقان في تغريدتين منفصلتين على «تويتر» إن بيزوس سيحتفظ بحقوق التصويت كاملة على حصته في الشركة وقيمتها 143 مليار دولار بينما ستملك ماكينزي 25% من هذه الأسهم. وقالت ماكينزي ضمن تغريدتها أمس: «ممتنة لإتمام عملية إنهاء زواجي من جيف».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات