حديث الروح

يا ظَبيَةَ البانِ تَرعى في خَمائِلِهِ

لِـيَهنَكِ الـيَومَ أَنَّ القَلبَ مَرعاكِ

الـمـاءُ عِـنـدَكِ مَـبـذولٌ لِـشارِبِهِ

وَلَيسَ يرويكِ إِلّا مَدمَعي الباكي

هَبَّت لَنا مِن رِياحِ الغَورِ رائِحَةٌ

بَــعـدَ الـرُقـادِ عَـرَفـناها بِـرَيّـاكِ

ثُــمَّ اِنـثَـنَينا إِذا مـا هَـزَّنا طَـرَبٌ

عَـلـى الـرِحـالِ تَـعَـلَّلنا بِـذِكـراكِ

سَـهمٌ أَصـابَ وَرامـيهِ بِذي سَلَمٍ

مَـن بِالعِراقِ لَقَد أَبعَدتِ مَرماكِ

وَعدٌ لعَينَيكِ عِندِي ما وَفَيتِ بِهِ

يا قُرْبَ مَا كَذَبَتْ عَينيَّ عَينَاك

 

شاعر عباسي (696-1015م)

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات