أولئك آبائي

فتاتان تتأملان صور الآباء المؤسسين لدولة الإمارات في متحف الاتحاد، ولسان حالهما: «أولئك آبائي فجئني بمثلهم».. طبتم وطاب مثواكم يا خير سلف.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات