حديث الروح

أمِنكَ للصّبّ عِندَ الوَصْلِ تذكارُ

                        وكَيفَ والحُبُّ إظهارٌ وإضمَارُ

أمّا أنا فإذا أحببتُ جَاريَة ً

                       لمْ أنْسها أبَداً والنّاسُ أطوارُ

ياليتَ من ولَدتْ حواءُ من ولدٍ

                      صُفّوا اتّباعاً لأمري ثُمّ اختارُ

إنيّ بُلِيتُ بشَخصٍ ليسَ يُنصِفُني

                     باغٍ لقَتلي وربّي مِنه لي جَارُ

صادَتْ فُؤاديَ مِكسالٌ مُنعَّمة ٌ

                   كالبدرِ حينَ بدا بيضاءُ مِعطارُ

صادَتْ بِعَينٍ وثَغرٍ رَفَّ لُؤلؤُه

                   فالعينُ مُمرِضة ٌ والثّغرُ سحّارُ

 

شاعر عباسي (750 م - 805 م)

طباعة Email
تعليقات

تعليقات